topbella
يا شَديدَ الْقُوى وَيا شَديدَ الْمِحالِ يا عَزيزُ يا عَزيزُ يا عَزيزُ ذَلَّتْ بِعَظَمَتِكَ جَميعُ خَلْقِكَ فَاكْفِنى شَرَّ خَلْقِكَ يا مُحْسِنُ يا مُجْمِلُ يا مُنْعِمُ يا مُفْضِلُ يا لا اِلـهَ اِلاّ اَنْتَ سُبْحانَكَ اِنّى كُنْتُ مِنَ الظّالِمينَ فَاسْتَجَبْناهُ لَهُ وَنَجَّيْناهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذلِكَ نُنْجِى الْمُؤْمِنينَ وَصَلَّى اللهُ عَلى مُحَمَّد وَآلِهِ الطَّيِّبينَ الطّاهِرينَ .

بأي حال عدت يا عيد ...

.
.
.
في باكرة صباح يوم العيد
كم أعتدت أن لا أشعر بالعيد الإ إذا أغتسلت ولبست ثياب العيد وذهبت لصلاة العيد
.
.
هذه السنة
أحسست بشيء غريب في العيد
فثياب العيد أعتدت دائمــاً أن أشتريها برفقة أخي حسن وهذه السنة لم يرافقني
أعتدت دائماً أرى حسن كل ليلة عيد يعايدني لانه يحب أن يذهب للتنزه او السفر مع رفاقه من ليلة العيد
أعتدناه السباق في إحضار حلاوة العيد والمكسرات للبيت .. وهذه السنة لم يحضرها
أعتدناه أن يتسوق ويأتي ليقول لي : مارئيك بملابسي التي أشتريت ...وهذه السنة أمي من أشترت له كسوته لتخرجها ليتيم
أخرجت ملابس العيد وبصعوبة أرتديتها
وذهبت وصليت العيد
ورائيت الأحبة وبعض الصديقات
ولكن رئيت دمعة امي على خده وهي تحاول أن تخبيها عنا
.
.
.
فرحت هذا العيد ناقصة
بائسة
ويتيمة
فهو أول عيد يمر ونور من بيتنا ينقصنا
يا أخي كم أفتقدك .. كم أشتاق إليك ...
فهل لكلماتي أن تعيدك ؟!
وهل لمدامعي أن تعيدك؟!
رحمك الله يا أخي
وكل عام وانت في نعيم الجنان
الفاتحة لروحك الطاهرة ,,,

6 التعليقات:

..pen seldom يقول...

عزيزتي ..

هل الكلمات تخفف الألم إن خططتها هنا ..!

.. هم السابقون ونحن اللاحقون ..

أسكنه الله فسيح جناته ..

ورحمة برحمته الواسعه ..

الآن فقط .. أخجل منكِ ..

عذراً لك ..

ارق التحايا لروحكِ ..

Faith يقول...

غاليتي ...

أذهلتني كلماتك الصادقة ..

الله يرحمه ويغمد روحه الجنة ..

كوني بخير
تقبلي مروري الأول

بسمة الدنيا يقول...

غالبتي pen seldom
لاتعتذري ولاتخجلي فلم تفعلي شيء ...

فا اخي هو اخاكِ ...فلاتنسيه من دعواتك

شكرا لمشاعرك الصادقة

بسمة الدنيا يقول...

عزيزتي Fith
سلم لي مرورك الاول
والذي اتمنى ان لايكون الاخير

دمت بود ...وشكرا لك

ابتسم ^_^ يقول...

كلمات في الصميم

اللهم ارحمه و نقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس

اتمنى لك السعاده

بسمة الدنيا يقول...

ابتسم

رسمتي البسمة على شفاهي بمرورك الألق

شكراً لك
ولدعواتك الصادقة

كنتٌ للـــــدنَيَا بَريــقَ بســمةِ...
في حنانيها يٌدغدغٌني الأمان...
طفلةٌ جاءت تـؤاري بســـمةَ...
ناغت الحب ولحن الأقحوان...
وتـــرعــــرتٌ وفينـي قــصةٌ ...
كٌتِـبَت مني بحرف الفيرزان ...
وغدوتٌ [بسمة الدنيا]التي ...
تنذرٌ الحرف عطاءً للزمــان...