topbella
يا شَديدَ الْقُوى وَيا شَديدَ الْمِحالِ يا عَزيزُ يا عَزيزُ يا عَزيزُ ذَلَّتْ بِعَظَمَتِكَ جَميعُ خَلْقِكَ فَاكْفِنى شَرَّ خَلْقِكَ يا مُحْسِنُ يا مُجْمِلُ يا مُنْعِمُ يا مُفْضِلُ يا لا اِلـهَ اِلاّ اَنْتَ سُبْحانَكَ اِنّى كُنْتُ مِنَ الظّالِمينَ فَاسْتَجَبْناهُ لَهُ وَنَجَّيْناهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذلِكَ نُنْجِى الْمُؤْمِنينَ وَصَلَّى اللهُ عَلى مُحَمَّد وَآلِهِ الطَّيِّبينَ الطّاهِرينَ .

وماذا بعد الــ [شيء] ؟؟!!!

video



.


.


.




في شهر ذي الحجة من العالم المنصرم


جزعنا في اليوم الخامس والعشرون منه بخبر وفاة كاتب وأديب في بلدتي الصغيرة




هو قبل أن يكون كاتباً كان أنسان بكل ماتحمله الأنسانية من معاني




هو كان أخ كبير بالنسبة لي




فقد كان جاراً يعيش بالقرب من بيتنا الصغير وفي الحارة الصغيرة




كنت من صغري دائما حينما اراه


ارى إبتسامة مخملية شفافة عذبة طيبة تعلى محياه


كنت أرى علامات التواضع للصغير والكبير دائماً فيه


كنت أرى بساطة المعيشة .. وقوة الصبر فيه


كبرت وكبرت و أسم [سهل] دراما جميلة في حارتنا


بدت أسمع عن كتاباته ,,, بل اقتنيتها




فمن كتابه الأول الجميل جداً [شيء]


الى كتابه الاخر الاروع [ بعض الشيء]




كنت استقي من شخصيته الكتابية والقصصية المرحة كثيراً من الامور


كنت اجده يلامس جراح المجتمع ومشاكله بأسلوب يدخل القلوب بوهلة




تتالت الى نصوصه المسرحية الجميله مع فرقة تمثيل قليلة مثلت وعرضت فشاهدتها مسجلة بعد ذلك




كنت دائماً أردد كلام جميلا كتبه هذا الانسان العظيم بمعاني صادقة .. قوله :




في غيبوبه في غيبوبه


عقول الناس في غيبوبه


جسم والرأس في غيبوبه


خطر قادم فكر هادم


زمن يامكثر عيوبه


تجمدنا تلاعب فينا الشيطان وضيعنا


قتل في داخلنا الانسان


مشاعرنا غدت لعبة


وحالتنا بدت صعبة


زمن يامكثر ذنوبه


متى نصحى متى نلتم


متى بغيرنا نهتم


عسى نصحى قبل نندم


خطر قادم فكر هادم


زمن متغير اسلوبه


به الانسان قلب ثوبه




بالفعل يا عزيزي سهل ( زمنا قل مانجد فيه ثوبُ بقي على حاله )




عاصرت سهل عن قرب كبير على صفحات منتدى قريتنا حيث كان قلم جميل في المنتدى وكنت اتابع دائما مايكتب


واستمتع بقرات لوحه الساخرة .. وقصصة الجميلة .. وكتابااته المعبره




ولكن


الاخيار دائماً يرحلون




رحل سهل


فثكلت برحيله كرحيل أخ عزيز لي


كانت صدمة كبرى بالنسبة لي ولجميع من عرف هذا الانسان الرائع والاديب الفذ




في ذلك اليوم القلب دامي


والقلم ايضاً دامي




فقلمي ابى الا ان يكتب لأخي العزيز المرحوم [حسين الحافظ(سهل)] قليل من خلجات النفس




فكتبت في هذا الموقف :




سهل و الــ [شيء]



مِن عشيةِ يومِ الجمعة


وقد أظلم كلٌ شيء,,,


إكتسح السودٌ سَمَاءنا شيءً وبعض الشيء ,,,


بل وكلٌ الشيء ,,,


بكتك السماء قبل كلٍ شيء ,,,


ونعتك بالحنين أفئدتنٌا بكلٍ شيء ,,,


فلم تكن مجرد كاتِبِ أعطيتنا [شيء] و [بعض الشيء] ,,,


بل كنت إنساناً في أكثر من شيء ,,,


وطموحاً في أغلب الشيء,,


ومحبوباً من كل شيء ,,




فقد قلت في شيء :أحياناً نجد الحب واحياناً يجدنا الحب


وأنت وجدت الحب بكلٍ شيء ,,


ومن كلٍ شي,,


و وٌجد الحب بكنهك في كلٍ الشيء ,,


فهاهو الشي .....


وكل الشيء .....


يبكيك ...


ينعاك ...


يرثيك ....


ببعض الشيء ...


فماهما جدنا فلن نفيك شيءً من الشيء ,,,


وسيظل جزء بسيطا من الشيء ,,,




ولكن أتعلم ياسهل أنك كسبت كل الشيء !!!


فستحضر مع والدتك الزهراء عاشوراء في كل شيء ...


وسنذكٌرك بذكرٍ أنوار ٍكربلاء في كل شيء ...


فلك ياسهل ,.,.,


نرفع أكٌفينا بالدعاء لتحفك الرحمة في كل شيء ,,


وتكسيك المغفرة في كل شيء ,,


وتحوطك الرعاية في كل شيء ,,,


وتخفف عليك كل شيء ,,,,


فتكون في نعيم جنانٍ الخلدِ بكل شيء ,,,


.:.:.:.:.:.:.:.
مجرد خلجات نفسٍ لك ياأديبنا الراحل



رحمك الله يااستاذ ســـهل


وحشرك في زمرة محمد وآل محمد

2 التعليقات:

..pen seldom يقول...

رحمــــه الله وأسكنه جنــان الخلد ..


.. بحــق ما قرأته هنــآ ..

تسلل إلى أعمــاق قلبي ..

.. فقد كان صوتك عزيزتي المخطوط

بأحبار القلم ,, من القلب ..

فما كان منه .. إلا أختراق قلبي ..

أجدتي أنتقاء الكلمات .. لمن

يستحقها ..

أسجل هنا إعجابي ..

بسمة الدنيا يقول...

الاشخاص الطيبون
تسبقنا الكلمات إليهم
وتحرف على الاوراق ذكراهم

اعجابك محط اهتمامي

شكرا لك غاليتي

كنتٌ للـــــدنَيَا بَريــقَ بســمةِ...
في حنانيها يٌدغدغٌني الأمان...
طفلةٌ جاءت تـؤاري بســـمةَ...
ناغت الحب ولحن الأقحوان...
وتـــرعــــرتٌ وفينـي قــصةٌ ...
كٌتِـبَت مني بحرف الفيرزان ...
وغدوتٌ [بسمة الدنيا]التي ...
تنذرٌ الحرف عطاءً للزمــان...